بعد واقعة مطعم الرباط.. مسبح بطنجة يمنع سيدة من السباحة بسبب “البوركيني”

كاب24تيفي – ثريا الحساني:
لم تكد تمر أسابيع على واقعة منع سيدة محجبة من ولوج مطعم بالعاصمة الرباط، ويتعلق الأمر بالفائزة بلقب “ماستر شاف” في نسخته الخامسة، حتى تعرضت سيدة من الجالية المغربية المقيمة بالخارج لنفس الموقف، هذه المرة بأحد مسابح مدينة طنجة.
ومنعت السيدة التي كانت ترتدي ما يعرف “بالبوركيني“، من السباحة في أحد المسابح المعروفة بعاصمة البوغاز، بحجة أن لباسها ممنوع حسب القانون الداخلي للمسبح، وأنه لابد لها من ارتداء “البيكيني” ليسمح لها بالسباحة.
واستنكر عدد من الذين عاينوا الواقعة هذا التصرف خصوصا،وأن السيدة معتادة على السباحة بنفس اللباس في الديار الأوربية، خاصة وأنها تقطن بفرنسا، متسائلين عن مدى احترام حقوق الإنسان ومعتقدات الأخرين، في ظل بلد دستوره يكفل الحق للجميع لممارسة طقوسه سواء الدينية أو الحياتية بالشكل الذي يراه مناسبا، بالإضافة إلى حقوق المرأة في المجتمع المغربي.
يذكر أنه غالبا ما تتعرض عدد من السيدات للمنع من السباحة بالملابس العادية أو ما يعرف بالبوركيني، ولا يسمح إلا بلباس البحر،أو “البيكيني”، رغم أن هذه المسابح توجد في بلد عربي و دستوره الدين الإسلامي ، انضافت إليها أيضا بعض الأماكن التي باتت ترفض دخول السيدات المحجبات إليها كالمطاعم مثلا، في وقائع تثير غضب الكثير من المواطنين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي.
يذكر إلى ان هذا السلوك بدأ ينتشر في الأونة الأخيرة ليس فقط في المغرب، وإنما في عدد من الدول العربية، التي شهدت حوادث مماثلة، والتي غالبا ما ترفض فيها مؤسسات سياحية استقبال المحجبات بشكل قاطع، في تحد سافر للحريات الفردية.
 
 

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.