باريس تستدعي سفيريها في الولايات المتحدة وأستراليا للتشاور

بعض المسؤولين الامريكيين امام غواصة

كاب 24-أ ف ب:

أعلن وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان أمس ، أن بلاده استدعت سفيريها في الولايات المتحدة وأستراليا للتشاور بسبب “الخطورة الاستثنائية” لإعلان الشراكة الاستراتيجية بين واشنطن ولندن وكانبيرا الذي أفضى إلى إلغاء أستراليا عقدا ضخما لشراء غواصات من باريس.

وقال لودريان في بيان “بناء على طلب رئيس الجمهورية، قررت أن استدعي فورا إلى باريس للتشاور سفيرينا لدى الولايات المتحدة وأستراليا. إن هذا القرار الاستثنائي تبرره الخطورة الاستثنائية لما أعلنته أستراليا والولايات المتحدة في 15 شتنبر”.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.