الكأس الذهبية.. الولايات المتحدة تستعيد اللقب من المكسيك

كاب 24 تيفي-أ ف ب:

سجّل مايلز روبنسون رأسية متأخرة في الوقت الإضافي منحت الولايات المتحدة لقب الكأس الذهبية في كرة القدم على حساب المكسيك حاملة اللقب 1-صفر الأحد، لتحرز بلاده لقبها القاري السابع في كونكاكاف.

وبعدما قدّم حارس المرمى الأميركي مات تيرنر مستوى مميزاً، ارتقى مواطنه روبنسون فوق المدافع إديسون ألفاريس محوّلاً كرة عرضية لكيلين أكوستا في شباك الحارس المكسيكي ألفريدو تالافيرا.

وقال روبنسون “أنا سعيد لتحقيق الفوز. الشعور رائع”.

واستعادت الولايات المتحدة اللقب الذي أحرزته في 2017، وذلك بعد خسارتها نهائي 2019 أمام المكسيك تحديداً وبنتيجة صفر-1.

وهو الفوز الثاني للولايات المتحدة على المكسيك في سبع مباريات نهائية في المسابقة بعد الأول (2-1) عام 2007 مقابل خمس هزائم أعوام 1993 و1998 و2009 و2011 و2019.

كما هو الفوز الثاني على التوالي للولايات المتحدة على المكسيك بعدما كانت تغلبت عليها 3-2 بعد التمديد أيضا في المباراة النهائية لدوري أمم الكونكاكاف في السابع من حزيران/يونيو الماضي. وهي المرة الأولى التي يتغلب فيها المنتخب الأميركي على نظيره المكسيكي في بطولتين متتاليتين.

وخاضت الولايات المتحدة مسابقة الكأس الذهبية في غياب أبرز نجومها بعدما قررت المشاركة بالعديد من اللاعبين الواعدين الذين لا يملكون خبرة المباريات والمسابقات الدولية وأغلبهم في الدوري الأميركي للمحترفين ويجنون 60 ألف دولار فقط سنويا.

وصحيح أن المباراة أقيمت في لاس فيغاس، إلا أن الجماهير المكسيكية تواجدت بكثافة في مباراة حضرها 60 ألف متفرج على المدرجات.

وهذا مشهد طبيعي عندما تستضيف الولايات المتحدة المكسيك، حيث تبدو كضيفة تلعب خارج أرضها.

وسيطرت المكسيك، حاملة اللقب 11 مرة (رقم قياسي) بينها ثلاثة ألقاب بمسمى كأس أمم الكونكاكاف، قبل تسميتها الجديدة الكأس الذهبية اعتبارا من 1991)، على الشوط الأول لكن الولايات المتحدة قاتلت بعد الاستراحة رافعة إيقاعها في الثاني والوقت الإضافي.

وصدّ تالافيرا وتيرنر العديد من الكرات الخطيرة لإبقاء النتيجة متعادلة قبل رأسية روبنسون الحاسمة في الدقيقة 117.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.