بعد الإقصاء من ربع نهائيات كأس العالم.. مدرب منتخب هواندا يعلن استقالته

أكد المدرب الهولندي لويس فان خال انتهاء مسيرته مع منتخب بلاده بعد خروجه من ربع النهاية أمام الأرجنتين بضربات الجزاء الترجيحية (3-4) بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل 2-2.

قال المدرب المحنك الذي يبلغ 71 عاما خلال المؤتمر الصحافي “لن أتابع عملي كمدرب مع المنتخب الهولندي. كانت مباراتي الاخيرة في ثالث فترة لي”.

وعاد فان خال من التقاعد لتدريب هولندا العام الماضي على الرغم من معركته القاسية مع سرطان البروستات، علما أنه سبق له أن اشرف على الفريق في مرورين سابقين (2000-2001 و2012-2014).

وأضاف “أنا فخور جدا. استدعيت العديد من اللاعبين الشباب، لكي يتعلموا. أسسنا مجموعة وعندما أنظر خلفي، أرى أمورا إيجابية. لا يخالجني شعور أنني خسرت، لمجرد أن ذلك حصل بضربات الجزاء الترجيحية”.

وتابع “في مطلق الأحوال، ما أتركه خلفي هي مجموعة رائعة. هو منتخب متماسك جدا وتقني. أشرفت على تدريبه خلال 20 مباراة، ولم نخسر أبدا. هو جيد لسبب ما. كما لعبنا ضد أفضل الدول”.

وسيحل رونالد كومان بدلا من فان خال اعتبارا من الأول من يناير عقب الإعلان عن تعيينه قبل عدة أشهر.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *