الرئيسية / سلايـــدر

الاحتفاء بالقفطان المغربي خلال مسابقة لعارضي الأزياء بإسطنبول

تم بإسطنبول، ضمن فعاليات مسابقة “أفضل عارض وعارضة أزياء في العالم” الاحتفاء بالتراث والقفطان المغربيين. حيث ثم  خلال “أمسية لجنة التحكيم الكبرى”، عرض مجموعة من تصاميم القفاطين البيضاء، تجمع في تناسق ورقي بين الأصالة والحضارة، والمطرزة بالخيوط الذهبية والمزينة باللآلئ وكريستال سواروفسكي، والمصنوعة بالكامل من طرف أيادي “المعلمين” المغاربة.

تسعى مسابقة “أفضل عارض وعارضة أزياء في العالم” إلى اختيار الوجوه المستقبلية الشبابية في عالم الموضة والأزياء. حيث تم بهذه المناسبة اختيار عارض الأزياء المغربي الشاب، إلياس الصنهاجي (17 سنة)، كأفضل عارض أزياء في العالم برسم سنة 2022. في حين أن لقب “أفضل عارضة أزياء في العالم”،  كان من نصيب ملكة جمال تركيا، دفني سينتورك، ووصيفتها ملكة جمال هولندا، روزان لانكام، اللتان ارتديتا القفاطين المغربية خلال تتويجهما.

ويعرف اللباس التقليدي المغربي، خاصة القفطان المغربي، إشعاعا دوليا وطلب متزايدا عليه في جل المحافل ودور الأزياء العالمية. حيث أضحى مؤخرا رمزا للأناقة والجمال للعديد من نجمات السينما، الرياضة، السياسة والمجتمع المدني الدولي.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *