الرئيسية / سلايـــدر

غوغل ومنصات التواصل الإجتماعي تحتفي بمناسبة اليوم العالمي للمعلم

احتفى محرك البحث “غوغل” يوم الأربعاء الجاري ، باليوم العالمي للمعلمين، وبطريقته الخاصة التي اشتهر بها “غوغل” في الاحتفال بمثل هذه المناسبات، نشر رسما متحركا على صفحته الرئيسة يُظهر فيه دفترا ولوحا مدرسيا وفوقهما أدوات تدريس .

وعلى منصات التواصل الاجتماعي احتفى الناشطون بهذه المناسبة، وتصدر وسم (هاشتاغ) “اليوم العالمي للمعلم” وكذلك هاشتاغ “شكرا معلمي” قائمة الترند عبر منصة توتير في عدة بلدان عربية.

و يعتبر يوم المعلمين مناسبة عالمية، تحتفل بها كافة الدول في يوم 5 أكتوبر من كل عام ،تقديرا لدور المعلمين في نشر العلم والمعرفة، والذي يعود الاحتفال به للتسعينيات من القرن الماضي، حيث أقرت المنظمات الدولية، يوم المعلم العالمي بعد توقيع توصية منظمتي اليونسكو والعمل الدولية حول أوضاع المعلمين.ووفقا لمنظمة يونسكو تضع هذه التوصية المؤشرات المرجعية التي تتعلق بحقوق ومسؤوليات المعلمين، وكذلك معايير إعدادهم الأولي وتدريبهم اللاحق، وظروف التعليم والتعلم.ولا تقتصر تلك التوصية على المعلمين في مراحل التعليم الأساسي، فقد اعتمدت اليونسكو توصية بشأن أوضاع هيئات التدريس في التعليم العالي في عام 1997 لتكمِّل توصية عام 1966 فيما يخص أوضاع هيئات التدريس والبحوث في التعليم العالي.

كما ويحمل اليوم العالمي للمعلّمين لعام 2022 شعار يبدأ تحويل التعليم مع المعلّمين، وفقا لما أعلنته منظمة يونسكو، حيث يتناول اليوم الالتزامات ونداءات العمل الصادرة عن قمّة تحويل التعليم التي عُقدت في شهر سبتمبر 2022، للوقوف على الآثار التي ستطال المعلّمين وعملية التعليم بناء عليها.

وتجدر الإشارة أنه اعتبارًا لظروف عمل المعلمين وما يتقاضونه من أجور يقع بعضها في أسفل سلم هرم الأجور في عدد كبير من الدول، فإن الحاجة صارت مؤكدة إلى تطوير ظروف عملهم ،وتحسين رواتبهم ،تعزيزا لمكانتهم في المجتمع، والارتقاء بمستوى مهاراتهم تربويا ،وتقنيا لتمكينهم من مواكبة التغييرات المتتالية في مجالات العلوم التربوية والمعلوماتية والتعليم الرقمي.

قم للمعلم وفّه التبجيلا، كادَ المعلم أن يكون رسولا.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *