الجزائر: 8 سنوات سجنا نافذة للمستشار السابق بالرئاسة سعيد بوتفليقة

تم الحكم على المستشار السابق للرئاسة الجزائرية، سعيد بوتفليقة بالسجن 8 سنوات نافذة لتورطه في قضايا تتعلق الفساد.

وأيد مجلس قضاء الجزائر العاصمة، أمس الثلاثاء، وفق وسائل إعلام محلية، الحكم الابتدائي الصادر ضد سعيد بوتفليقة، المستشار السابق للرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة، المتابع في قضية “التمويل الخفي للانتخابات الرئاسية لأبريل 2019 الملغاة”.

وتم في ذات الإطار تأييد الحكم الابتدائي (4 سنوات سجنا نافذا)، الصادر عن القطب الجزائي المالي والاقتصادي بمحكمة سيدي امحمد بالعاصمة ضد رجل الأعمال السابق علي حداد.

وتوبع سعيد بوتفليقة وعلي حداد في هذه القضية بتهمة تبييض الأموال، استغلال النفوذ، وعدم التصريح بالممتلكات.

وأدت التحقيقات الواسعة في قضايا الفساد والمحسوبية التي انطلقت بعد استقالة الرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة في أبريل 2019 ، بضغط من الحركة الاحتجاجية الشعبية “الحراك”، الى سلسلة من المحاكمات التي ما تزال مفتوحة.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *