لقاء بطنجة للبحث عن سبل توطيد العلاقات بين جهة شمال وإقليم الأندلس

احتضنت مدينة طنجة لقاء شكل مناسبة للبحث عن وسائل توطيد العلاقات بين جهة طنجة تطوان الحسيمة وإقليم الأندلس الإسباني.

وأوضح بلاغ لمجلس الجهة، اليوم الثلاثاء، أن رئيس مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة عمر مورو استقبل وفدا يمثل حكومة إقليم الأندلس بالمملكة الاسبانية، وذلك برئاسة إنريكي ميلو روتشير الكاتب العام للعمل الخارجي، بحضور رفيعة المنصوري نائبة رئيس المجلس، و أيمن الغازي رئيس لجنة الشراكة والتعاون الدولي ومغاربة العالم، وربيع الخمليشي المدير العام للمصالح.

وأشار المصدر الى أن اللقاء كان مناسبة للتذكير بروابط الصداقة المتينة بين المغرب وإسبانيا، وحكومة إقليم الأندلس خاصة، اعتبارا للتاريخ المشترك والقرب الجغرافي، بشكل يفتح الآفاق الواعدة للتعاون المشترك بين البلدين، ومن أجل مواجهة التحديات المشتركة، وتعزيز التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدين.

كما شكل اللقاء مناسبة لتطوير نماذج للتعاون، خاصة في مجال التعليم والسياحة الثقافية والاقتصاد التضامني والاجتماعي والتعليم و المناخ والطاقات البديلة ورقمنة الادارة.

وكان اللقاء أيضا فرصة للبحث عن الجدولة الزمنية لتوقيع اتفاقية تعاون بين الطرفين مستقبلا لتعزيز فرص التعاون البيني.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *