أوروبا تتمسك بمعاقبة روسيا بسبب أزمة الطاقة والأسعار

اتهمت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين -في كلمة أمام البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ, روسيا بشن حرب على موارد الطاقة والاقتصاد في أوروبا. مؤكدة أن العقوبات المفروضة عليها ستبقى، وأن الاتحاد الأوروبي سيبقى متمسكا بالعقوبات، ولن يتخذ سياسات لاسترضاء موسكو.

وتوقفت دير لاين -في كلمتها- مع أزمة تغير المناخ، مشيرة إلى أن “الأنهار حاليا تجف والحرارة ترتفع”، وهي أزمة تؤثر على الأوروبيين وتتسبب في ارتفاع الأسعار 10 أضعاف، حسب قولها.

وذكرت أن المفوضية لديها تدابير سوف تتخذها، وستقترحها على الدول الأعضاء لتخفيف الاستهلاك.

وأشارت في هذا الصدد إلى أنه تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل لتحقيق خفض للأسعار بشكل معقول، مشددة على أنه من الخطأ الحصول على هوامش ربح فاحشة، بسبب الحرب، على حساب المستهلكين.

وأضافت أن الدول الأعضاء استثمرت بقوة في طاقة الرياح والألواح الشمسية، وأنه يتعين عليها استحداث سوق هيدروجين جديدة، لسد الثغرات والموازنة بين العرض والطلب.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.