الأمن المصري ينقذ فتاة من نفس مصير نيرة أشرف وسلمى

قبل أن تتكرر مأساتا نيرة أشرف وسلمى بهجت، أنقذت الأجهزة الأمنية في مصر فتاة من إحدى المناطق بالقاهرة الكبرى، قبل أن تتعرض للقتل على يد شاب رفضت الزواج منه.

فقد بدأت القصة عندما أبلغت طالبة مقيمة بدائرة قسم روض الفرج، الأمن بأنها تتعرض للمضايقات من قبل أحد الشبان في المنطقة، الذي ما فتئ يرسل لها رسائل تهديد ويلاحقها في الأماكن التي تتردد عليها.

فما كان من رجال المباحث إلا أن تعقبوه وألقوا القبض على الشاب، الذي اعترف بأنه راح يلاحق الفتاة بعد أن تقدم لخطبتها لكن أسرتها رفضته.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.