بنعبد الله: هناك تكييف للرأي العام الجزائري بالأكاذيب وندين الاعتداء على أشبال الأطلس

ندد الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية نبيل بنعبد الله بالأحداث الأخيرة التي شهدتها مباراة نهائي كأس العرب للمنتخبات العربية الأقل من 17 سنة، والتي أقيمت بالجزائر.

ووصف نبيل بنعبد الله ما جرى في “ملعب سيق” بالجزائر أثناء تصريح لـ”كاب24″، بالاعتداء “الهمجي”، بسبب تكييف الرأي العام الجزائري بالأكاذيب والخرافات عن المغرب ومؤسساته، نتج عنه ما حدث”.

وأدان الأمين العام لحزب “الكتاب”، ما حدث وأنه “عار حشومة واعتداء غير مقبول بتاتاً”، مشيراُ في السياق نفسه أن المشهد وراءه توجيه للحقد الدفين لدى نظام جزائري أرعن في حق شبان مغاربة لا يتعدى سنهم 17 سنة، وممارسين لرياضة كرة القدم.

وأشار المتحدث، أن الواقعة ستترك جرح دفين لدى المغاربة، إذ عبَّر نبيل بنعبد الله عن تضامن حزب التقدم والاشتراكية مع أشبال المنتخب الوطني المغربي، مهنئاً في السياق نفسه على النتيجة المُحققة هناك بالجزائر، رغم الضغط والاستفزاز الخطير الذي تعرضوا له.

 

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.