أستاذ بجامعة “عبد المالك السعدي” يضبط زوجته في أحضان زميله بواد لاو

كاب24تيفي:

لا حديث داخل أسوار جامعة عبد المالك السعدس بمارتيل، سوى عن الفضيحة التي تفجرت مؤخرا والتي أبطالها أستاذ جامعي وزوجة زميل له في نفس الجامعة.

وفي تفاصيل الواقعة التي زلزلت الجامعة، قام أستاذ بالجامعة السابق ذكرها بتعقب خطوات زوجته التي كان يَشُك في خيانتها له، قبل أن يراها تدخل إحدى المنازل بمدينة واد لاو، ليقرر الإسراع لإبلاغ الدرك الملكي بالنازلة، وعند اقتحامهم للشقة بتعليمات من النيابة العامة، صعق بأمرين، أولهما تلبسها بالخيانة، والثاني أن زوجته تخونه مع زميله في الجامعة الذي يشتغل بدوره أستاذا جامعيا.

مصادر كاب24 اكدت أن الزوج الضحية قرر التنازل عن متابعة زوجته “بتهمة الخيانة الزوجية” الأمر الذي سينتهي بالإفراج عنها في القريب، فيما رفضت زوجة الأستاذ الاخر المتابع بنفس التهمة التنازل عن متابعته رغم تدخل الأقارب والاصدقاء مما يعني أنه سيواجه عقوبة تتراوح بين السنة والسنتين حسب ما نصت عليه المادة 491 من ق ج على أنه : “يعاقب بالحبس من سنة إلى سنتين أحد الزوجين الذي يرتكب جريمة الخيانة الزوجية ولا تجوز المتابعة في هذه الحالة وإلا بناء على شكوى من الزوجة أو الزوج المجني عليه.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.